نـداءُ الـحـقِ ردد...لقد جاءَ محمد
و هنأت آمنه الحور...أتى نورٌ على نور
لــقــد جــاءَ مــحـمـد

هـتـف  طـير السعد و أعلن بشاره
إنـولـد  روح الـتـقدم و الحضاره
الـعـدل  بـيـه  خل يحقق إنتصاره
إبـنـبـوتـه  خل جميع الخلق تشهد

بـرض مـكـه إنـولد سيد الكونين
و  خـتـم  إرسـالـه إرسال النبيين
نـور الـهـدايـه و أكـمـل الدين
و  فـتـح درب الـتحرر طاهر الجد

إنـولـد بـرض الجزيزه مصدر النور
الـتـجـله الموسه بن عمران عالطور
لـذا  قـلـب المحب بالفرحه مسرور
طـفـح  مـنه  الولاء و رسم عالخد

بـزغ نـور الـهـادي بـأعـز دار
و صـحـب هـالمولد المبروك أسرار
إنـكـسر إيوان كسره و خمدت النار
بـرض فـارس و نـار الـكفر تخمد

ابـولادة  مـصـلـح  الـعالم معاني
تـعـلـمـنـه  الـتسامح و التفاني
إلـه  الـبـشـر واحـد مـاله ثاني
و  نـبـي الأمـه واحـد و هو أحمد

نـبـي الـرحـمـه مـا أعظم مزاياه
الـتـمـثل  جوهر أخلاقه و سجاياه
يـريـد إبـمـولده إنسير اعله مسراه
و نـتـابـع مـنهج الإنسان الأسعد

يـريـد  إبـمـولـده انآخي بعضنه
و  نـصـون  إبحفظ دين الحق عرضنه
تـآخـيـنـه الـذي ايـحرر أرضنه
و يـرضـي اعلينه هادي الأمه الأمجد

ابـتـحـابـننه  الشرع يتولد إجديد
و  يـصـير العيد عدنه ابمية ألف عيد
الـنـبـي  إيـودنه نحط الإيد بالإيد
و نـحـرر ذاتـنه امن الحقد الأسود